منطقة «ســــيدا»...

  • 2019-07-01 09:07 AM
  • سياحة و سفر

منطقة

«ســــيدا»

التي تُمثل جنة  الارض والجمال الباهر في تركيا

منطقة سياحية تقع في مدينة أنطاليا الواقعة جنوب تركيا والمطلة على البحر الأبيض المتوسط  على شبه جزيرة بعرض 300 متر

الصيد وطول 800 متر

يتميز تاريخها بالغناء الحضاري حيث وفدت إليها العديد من الحضارات القديمة عبر التاريخ

إلى جانب كنزها  التاريخي تتمتع بطبيعة خلابة مذهلة وباهرة تجلعها منطقة ساحرة

يمكنك مشاهدة البحر والشوارع العامة من الجانبين على الطريق العام ووصولا الى الميناء

ولم تقتصر سيدا فقط على المناظر الخلابة والتاريخ وانما تتمتاز بسياحتها فهي تمتلك العديد من المناطق السياحية منها :

ـ نهر كانيون: من أكثر الأنهر نقاءًا حول العالم، يتميز بطبيعة خضراء براقة ومميزة تسحر الأنظار وتبهرها. وإلى جانب الاستمتاع بجمال طبيعة نهر كانيون يمكن الاستمتاع بممارسة رياضة التجديف الجماعي

ساحل سورجون: الساحل الصافي الخاص بمنطقة سيدا، يتميز بإمكانية الاستمتاع به من خلال الاستجمام على شاطئيه أو السباحة داخل مياهه النقية والصافية والساحرة

شلال مانفجات: شلال يتميز بارتفاعه الشاهق وطوله الذي يستحق مشاهدته والتأمل بجماله، يتميز الشلال بوجود منطقة مناسبة للسباحة بمياه الشلال الساخنة مفيدة جدًا لأصحاب الأمراض الجلدية والعظمية

ممارسة رياضة السفاري داخل مساحات الأراضي الخضراء الشاسعة: تتميز سيدا باحتوائها على مساحات واسعة وشاسعة من الأراضي الخضراء التي يمكن ممارسة متعة السفاري بها من خلال أحد العربات الضخمة الخاصة التي يمكن استئجارها من المنطقة واستخدامها في مشاهدة الجمال الطبيعي الرباني ومشاهدة بعض الحيوانات الطليقة في المساحات الخضراء الواسعة

مدرج سيدا التاريخي: أكبر وأوسع مدرج تاريخي في تركيا؛ إذ أنه يتمتع بإمكانية استيعاب 17 ألف شخص، ويتميز برونق معماري مميز وعريق

مدينة سيدا القديمة تتميز ببنائها  المعماري و الهندسي  المميز الذي عجز معماريو عصرنا عن زركشتها بنفس الطراز

متحف سيدا التاريخي: متحف تاريخي يحتوي على بقايا لجميع الآثار التاريخية التي خلفتها كل الحضارات التي وفدت لسيدا واستوطنت فيها و يوجد تعريف صوتي بعدة لغات تُمكن زواره متعددي الجنسيات من التعرف على عظمة تاريخ  هذه الآثار بكل سهولة

معبد أوبولون سيدا: وأوبولون هو إله الضوء الذي كان يتبارك به الإغريقيون. المعبد مبني على شكل شبه منحرف وتحمله أعمدة معمارية هندسية ساحرة تبهر زواره بمدى الاحتراف المعماري الذي كانت تتمتع به الحضارات القديمة

كما تشتهر بالكثير  أرتميس، وأبواب المدينة، ومتحف أكوا. وهي واحدة من أكثر المناطق متعة من خلال مشاهدة الأطلال في الليل حينما تضاء جميع الأضواء من حول المدينة